تسجيل الدخول
About fdf
Listen to this Page. Powered by Tingwo.co

“التنمية الأسرية” تستعرض دور المجلات المتخصصة في تشكيل ثقافة الأسرة

27/06/2019

نظمت مكتبة زايد الإنسانية بمؤسسة التنمية الأسرية مساء الاثنين أمسية ثقافية حول “دور المجلات المتخصصة في تشكيل ثقافة الأسرة- مجلة ناشيونال جيوغرافيك العربية نموذجاً-” حيث استضافت المكتبة رئيس تحرير مجلة ناشيونال جيوغرافيك الإعلامية السعد المنهالي للتحدث حول هذا الموضوع .


حضر الأمسية التي أدارها الإعلامي عبدالرحمن نقي الذي سرد سيرة المنهالي الذاتية، والجوائز الثقافية التي حصلت عليها خلال دراساتها العليا، ومسيرة عملها في أبوظبي للإعلام جمهور من المهتمين والإعلاميين والمثقفين، وأعضاء فريق مكتبة زايد الإنسانية.
واستعرضت المنهالي من خلال عرض تلفزيوني تاريخ مجلة ناشيونال جيوغرافيك، ومراحل تطورها في العالم واللغات التي تصدر بها، بالإضافة إلى ما تحتويه من معلومات ثقافية متنوعة تخاطب جميع أفراد المجتمع، حيث تعتبر المجلة التي صدرت عام1988 عالمية الانتشار، وهي شهرية الصدور، وتضم حتى الآن أكثر من 1700 اصداراً.


كما تحدثت السعد عن مرحلة طفولتها التي كان لها دور كبير في تنمية مهاراتها القرائية والمعرفية، حيث كان والدها يحرص على اصطحابها وإخوتها إلى معارض الكتاب لاقتناء كتبهم المفضلة، واهتمامه بمكتبة المنزل التي كان لها الأثر الواضح في صقل مواهبهم وتنميتها. مشيرة إلى ضرورة أن يحرص أولياء الأمور على توعوية أفراد أسرهم بأهمية القراءة والوعي بهذه الثقافة التي تضيف لهم رصيداً ثقافياً ومخزوناً معرفياً مهماً يسهم في تنمية مهاراتهم وتطويرها لخدمة أنفسهم ومن ثم مجتمعهم، منوهةً إلى أن الخطوة الأولى للدخول إلى عالم القراءة وجني حصاد المعرفة من الكتب هي قراءة الكتب التي يحبها الفرد وتُلبي احتياجاته المعرفية، وتنمي مواهبه، وأن يقرأ الطفل ما يشاء حتى يتمكن من معرفة ما يريد، ومن ثم سيتدرج في اقتناء الكتب التي تحتوي على معلومات متنوعة تزيد من محصوله المعرفي، وتساعد في تمكينه، بالإضافة إلى أهمية معرفة ميول الأطفال القرائية. كما أكدت المنهالي على أهمية وجود المجلات الثقافية المطبوعة في المنزل، والقنوات المعنية بالعلوم وقنوات الترفيه المفيد والمعرفة.


وفي ختام الحوار شكرت شيخة الجابري المستشار الإعلامي لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة فريق مكتبة زايد الإنسانية الإعلامية السعد المنهالي والإعلامي عبدالرحمن النقي على حضورهم ومشاركتهم الفاعلة وانجاح فعاليات مكتبة زايد الإنسانية، وتم تقديم درع تذكاري لهم خاص بمؤسسة التنمية الأسرية، كما تقدمت الجابري بالشكر الجزيل إلى جميع الحضور من المثقفين والمهتمين وأفراد المجتمع.


وتسعى مؤسسة التنمية الأسرية دائماً من خلال مكتبة زايد الإنسانية إلى استضافة الشخصيات المبدعة في الدولة والوطن العربي، في صالونها الثقافي الذي تلتقي فيه الخبرات المتنوعة لتتبادل الأفكار الخلاقة والمبتكرة، وتزود المجتمع بكافة أفراده في أبوظبي بالمعرفة والثقافة من خلال الكتب المتنوعة المتوفرة في قاعة المكتبة، حيث تستقبل زوارها ومحبي المعرفة والقراء والمثقفين خلال أوقات الدوام الرسمية من الأحد إلى الخميس، كما ستتضمن فعاليات مكتبة زايد الإنسانية الصيفية برامج وورش متنوعة للأطفال والشباب سيتم الإعلان عنها خلال الأيام المقبلة

​​

facebook
Twitter
X
{{ctrlTitle}}