تسجيل الدخول
About fdf
Listen to this Page. Powered by Tingwo.co

«التنمية الأسرية» تدشن «مختبر الابتكار المؤسسي»

25/02/2018

​افتتحت مريم محمد الرميثي، مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية، ظهر أمس، مختبر الابتكار المؤسسي في مركز أبوظبي، تأكيداً من المؤسسة على مواكبة الفعاليات التي تشكّل نقلة نوعية في المجتمع، وتزامناً مع «شهر الإمارات للابتكار» في دورته الثالثة الذي نظم هذا العام تحت شعار «الابتكار يبدأ بك».

وتضمن عرض الافتتاح إنساناً آلياً يرحب بالحضور، وتقنية الواقع الافتراضي (VR) التي تم تصميمها، بما يتناسب وطبيعة عمل المؤسسة، بالإضافة إلى عرض رحلة الابتكار المؤسسي، وورشة عمل تخصصية خاصة بتقنية (ITS) الحديثة، والتي استعرضت آليات توظيف مهارات الابتكار في مجال العمل.

 

وقالت مريم محمد الرميثي، مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية «إن مؤسسة التنمية الأسرية لا تتوانى عن تقديم محفزات الإبداع والابتكار، ليس فقط فيما يرتبط بأتمتة برامجها، وتقديم الخدمات الإلكترونية لجمهورها، وإنما لموظفيها كذلك، سعياً منها لتطوير مهاراتهم المرتبطة بخدمة المجتمع، وتعزيز قدراتهم في التعامل مع التقنيات الحديثة التي يمكن ربطها بمجال العمل المجتمعي، وبكيفية التعامل مع الأسرة بأفرادها كافة، وفق أحدث النظم والتقنيات التي من شأنها أن تسرّع في عملية الاستفادة من خدمات المؤسسة وبرامجها ومبادراتها، والتي تحولت إلى رقمية بنسبة 85% حتى نهاية 2017، لافتة إلى أن المؤسسة تعمل وفق الرؤى والتوجيهات السديدة لـ «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، حفظها الله، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وفي إطار رؤية واستراتيجية حكومة أبوظبي.

وأشارت أن المؤسسة، ومنذ إعلان حكومة الإمارات استراتيجية الذكاء الاصطناعي في أكتوبر 2017، عملت على وضع استراتيجية داخلية من شأنها تطوير العمل والارتقاء بأدائها، من خلال تعريف مواردها البشرية بالتوجهات الاتحادية الجديدة، والبدء بتطبيق برنامج الإبداع والابتكار المؤسسي بمرحلته الأولى، وإلحاق المديرين بدبلوم تخصصي خاص بالابتكار والذكاء الاصطناعي، وإقامة مختبر الابتكار المؤسسي الذي يأتي في السياق ذاته الذي توليه الحكومة أهمية بالغة، والذي يهدف إلى توفير مساحة مثالية للابتكار، تتضمن باقة من الأدوات العملية والرقمية التي تخدم العاملين بالمؤسسة والمتعاملين معها.

 

من جهته، أكد الدكتور رامي شاهين، المدير العام لمجموعة المواهب الدولية أن المجموعة درست إمكانية تقديم خدمة الإرشاد الأسري اعتماداً على الواقع الافتراضي والذكاء الاصطناعي.

 

المصدر:

http://www.alittihad.ae/details.php?id=14294&y=2018

facebook
Twitter